الأحد، 27 مارس، 2016

شبكة كنان الاعلامية

التعرف على هوية الشهيد عبيدة ماهر عبد المعطي القدسي الدويك من الخليل

التعرف على هوية الشهيد الذي ظهر بالفيديو قبل اعدامة ..


التعرف على هوية الشهيد عبيدة ماهر عبد المعطي القدسي الدويك من الخليل 
عائلة الشهيد الدويك تتعرف على ابنها الذي أعدمه الاحتلال قبل 7 أعوام!

بعد ساعات من تداول نشطاء لمقاطع فيديو تظهر شابًا في الخليل، يصارع الموت بعد إصابته برصاص جنود الاحتلال الذين تركوه ينزف بينما بنادقهم مصوّبة نحو جسده. تمكنت "القدس" دوت كوم من معرفة هوية المصاب الذي ظهر في الفيديو الصادم، والذي نشرته وسائل إعلام إسرائيلية يوم أمس الجمعة، وهو الشهيد عبيدة ماهر عبد المعطي القدسي الدويك (25 عامًا) من مدينة الخليل، خريج صحافة وإعلام، واستشهد عام 2009.

واتصلت "القدس"دوت كوم، بشقيق الشهيد الذي حضر إلى صالة التحرير لمشاهدة الفيديو، وقد بدا شديد التأثر من المشاهد القاسية، مشيرًا إلى أن عائلته لم يسبق لها أن سمعت بوجود مثل هذا الفيديو من قبل.

وقال:"إن هذه هي المرة الأولى التي أشاهد هذه اللقطات الصادمة لشقيقي الذي استشهد قبل 6 سنوات، مضيفًا أن العائلة طالبت سلطات الاحتلال في حينه، بتسليم فيديوهات لكشف حقيقة ما جرى، إلا أنهم زعموا أن الكاميرات كانت معطلة "قيد الصيانة"، لنتفاجأ اليوم بهذا الفيديو الصادم الذي تبدو فيه عملية إعدام واضحة لشقيقي بدم بارد.

وأوضح أن شقيقه أصيب على حاجز مقام على مدخل شارع الشهداء وسط مدينة الخليل بتاريخ 26-8-2009 خلال شهر رمضان، حيث أصيب بعدة رصاصات متفجرة من نوع "دمدم" بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن وخطف لسلاح أحد الجنود، مبيّنًا أنه تم اعتقال شقيقه ونقله إلى مستشفى "تل هشومير" الإسرائيلي، وبعدمرور 20 يومًا على مكوثه داخل المستشفى، أعلن عن استشهاده.
وأضاف: سُمح لوالدتي في حينها بزيارته قبل ثلاثة أيام من استشهاده، بعد أن تيقن الأطباء أن حالته ميؤوس منها. مشيرًا إلى أن والدته أخبرتهم بعد عودتها من الزيارة أن عبيدة "يلفظ أنفاسه الأخيرة".

وأشار شقيق الشهيد إلى أن شقيقه كان قد تخرّج حديثًا في حينها، من جامة ماليزية في تخصص الصحافة والإعلام، وخطب فتاة، وكان يستعد للعودة لماليزيا لإكمال دراسة الماجستير.

وطالبت العائلة في حينها المنظمات الحقوقية التحقيق في ظروف استشهاد ابنهم، حيث رصدت "القدس" دوت كوم، تصريحات للعائلة حول ذلك، منشورة في عام 2009 على مواقع إلكترونية.

وتزامن نشر الفيديو، مع توثيق نشطاء فلسطينيين في منظمة "بيتسيلم" الحقوقية لحظة إعدام الجنود لمصاب في الخليل يوم الخميس الماضي، في مكان قريب من إعدام الجنود للمصاب الدويك قبل سبع سنوات.

وقالت الناشطة الحقوقية في منظمة "بتسيلم" منال دعنا في حديث مع "القدس" دوت كوم، إن سلطات الاحتلال نشرت الفيديو بهدف إظهار إنسانية الجنود بعد توثيق لحظة أعدام المصاب عبدالفتاح الشريف يوم الخميس الماضي، موضحة أن الفيديو يعد دليلًا واضحًا آخر على انتهاك الجنود الإسرائيليين للقوانين والأعراف الإنسانية، ويؤكد على ممارستهم إعدامات خارج القانون.
عبيدة الدويك‬

شاهد الفيديو 

اهلا وسهلا بك في شبكة كنان الاعلامية عند الرد نتمنى منك الرد بدون كلام خادش للحياء وشكرا