الخميس، 15 ديسمبر، 2016

شبكة كنان الاعلامية

إعدام المتهم بتفجيرات سيناء عادل حبارة لقتله 25 مجندًا مصريًا

إعدام المتهم بتفجيرات سيناء عادل حبارة لقتله 25 مجندًا مصريًا

إعدام المتهم بتفجيرات سيناء عادل حبارة لقتله 25 مجندًا مصريًا

شبكة كنان الاعلامية  شهد سجن الاستئناف بباب الخلق المصري، إعدام المتهم بتفجيرات سيناء، عادل حبارة، بعد إصدار محكمة النقض الحكم بإعدامه، لقتله 25 مجندًا مصريًا فى أغسطس 2013 بسيناء.

ونقل موقع اليوم السابع المصري، التفاصيل الكاملة حول لحظة إعدام عادل حبارة، والذى حضره، 8 أشخاص هم 5 من ممثلي النيابة العامة، بينهم 3 من المكتب الفني للنائب العام و2 نيابة حوادث شرق القاهرة وطبيب شرعى وأحد المشايخ وضابط السجن.

وبدأ تنفيذ حكم الإعدام بإحضار المتهم عادل حبارة صباح اليوم من داخل غرفة الإعدام وهو مقيد اليدين والقدمين، ثم تمت تلاوة منطوق الحكم الصادر ضده من قبل ضابط السجن، وبعد انتهاء سماع ما جناه وتذكيره بقتل 25 مجندًا مصريًا، قام أحد وكلاء النيابة الحاضرين بسؤاله عما إذا كان لديه أقوال من عدمه فأجاب حبارة بأنه ليس لديه ما يقوله.

ثم قام الشيخ الحاضر بإنطاقه الشهادتين، وطلب منه أن يستغفر الله عما صدر منه، ثم قام عشماوي باقتياد حبارة إلى منصة الإعدام ووضع على وجهه الطاقية السوداء، وتم تعليق حبل المشنقة فى رقبته وإعدامه شنقًا، وبعد نصف ساعة تم إنزال حبارة من على المنصة ووضعه على سرير مجهز لذلك، داخل غرفة الإعدام وقام الطبيب الشرعي بالتأكد من عدم وجود نبض وتوقف المخ.

ومن المقرر، أن يتم نقل الجثة إلى مشرحة زينهم دون تشريح، تمهيدًا لتسليمها لأهله.


اهلا وسهلا بك في شبكة كنان الاعلامية عند الرد نتمنى منك الرد بدون كلام خادش للحياء وشكرا