الأربعاء، 14 ديسمبر، 2016

شبكة كنان الاعلامية

الشهيد هو حماد دخيل خضر الشيخ ٢١ عاماً من قرية بيت سوريك شمال غرب القدس

الشهيد هو حماد دخيل خضر الشيخ ٢١ عاماً من قرية بيت سوريك شمال غرب القدس

الشهيد هو حماد دخيل خضر الشيخ ٢١ عاماً من قرية بيت سوريك شمال غرب القدس


شبكة كنان الاعلامية  الشهيد هو حماد دخيل خضر الشيخ ٢١ عاماً من قرية بيت سوريك شمال غرب القدس

استشهد شاب فلسطيني بمتأثرا بجروحه الخطيرة، اليوم الأربعاء، إثر تعرضه لإطلاق النار بدعوى طعن شرطيين إسرائيليينطعن في شارع الواد بالقدس.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد المواطن برصاص جنود الاحتلال بمنطقة باب الواد في القدس المحتلّة.

وفي التفاصيل قالت المصادر الاسرائيلية ان الشاب استخدم "مفك" براغي في طعن احد افراد حرس الحدود في رأسه وأصابه بجروح طفيفة، فيما اصيب طفل فلسطيني في 12 من العمر بجروح نتيجة تطاير شظايا الرصاص الذي اطلقته قوات الاحتلال بجراح طفيفة ايضا.

ووفقا للمصادر الاسرائيلية اتجه المنفذ من باب العامود نحو مفترق طرق "الهوسبيس" حيث لاحظ وجود مجموعة من افراد "الشرطة" فاقترب منهم وسحب "المفك" وطعن احدهم في رأسه قبل ان يصاب بالرصاص.
وتحدثت بعض المصادر الاسرائيلية عن استشهاد الشاب في حين تحدثت مصادر أخرى عن إصابته بجروح خطيرة.

وفي وقت لاحق أكدت الشرطة الاسرائيلية أن الشاب المصاب من سكان الخليل، وتراجعت الشرطة لتؤكد انه من سكان بلدة بيت سوريك غربي القدس المحتلة يبلغ من العمر نحو 21 عاما، ونقل للعلاج بمستشفى هداسا هار هتسوفيم ووصفت حالته ما بين البالغة والحرجة.

صورة : منفذ عملية الطعن في القدس اليوم الشهيد حماد دخيل خضر الشيخ (21 عاماً) من قرية بيت سوريك شمال غرب القدس.


اهلا وسهلا بك في شبكة كنان الاعلامية عند الرد نتمنى منك الرد بدون كلام خادش للحياء وشكرا